“800 مخفّض سرعة عشوائي على الطرقات المرقمة تسبّب كوارث مرورية”

Written by on 14 August 2020

قال مدير عام الجسور والطرقات، بوزارة التجهيز والاسكان والتهيئة الترابية، صلاح الزواري، “رغم تراجع عددها خلال السنوات الاخيرة، الا ان قرابة 800 مخفض سرعة عشوائي على الطرقات المرقمة تتسبب في كوارث مرورية وان هناك مواطنين في عدد من الجهات يعطلون ازالتها”.

وأضاف في اطار زيارة عمل اداها وزير املاك الدولة والشؤون العقارية ووزير التجهيز والاسكان والتهيئة الترابية صباح الجمعة 14 أوت 2020 إلى ولاية القيروان، ان ظاهرة المخفضات العشوائية تفاقمت بعد 2011 وان مصالح وزارة التجهيز تعمل على ازالتها تباعا وتعويضها بمخفضات تستجيب للمواصفات ولا تتسبب في اضرار لمستعملي الطريق.

واقر الزواري بان “اعتراضات المواطنين حالت دون تقدم برنامج ازالة هذه المخفضات العشوائية الذي انطلق سنة 2017 بالتعاون مع وزارة الداخلية، ولم تتجاوز نسبة تقدم انجازه الى حد الان سوى 25 في المائة معتبرا انها “نسبة ضيئلة وغير مرضية” واكد في المقابل انه سيتم العمل على مواصلة ازالتها الى حين استبدال جميع مخفضات السرعة العشوائية باخرى تحفظ سلامة مستعملي الطرقات ولا تلحق اضرارا بوسائل النقل
ولفت الى انه تم كذلك دراسة امكانية تعويض مخفضات السرعة على الطرقات المرقمة باجهزة رادار آلي لكن اتضح ان تركيز هذه التجهيزات يتطلب اجراءات قانونية وتشريعا خاصا.

واوضح في هذا الاطار انه يتم العمل حاليا بمعية وزارة املاك الدولة والشؤون العقارية ووزارة النقل والمرصد الوطني للمرور ووزارة الداخلية على وضع تشريع خاص بتركيز هذه التجهيزات الحديثة وايجاد التمويلات الخاصة بها في اطار برامج شراكة مع الخواص.

وبخصوص مخفضات السرعة المطابقة للمواصفات لكن بحاجة الى الصيانة الدورية على غرار تجديد الوان العاكسة ليلا او تواجدها في طرقات تفتقد الى التنوير، اشار الى ان وزارة التجهيز تقوم بالصيانة في الطرقات المرقمة وترصد اعتمادات سنوية لصيانة مخفضات السرعة وتتعهدها بالطلاء مرتين او ثلاثة في السنة حسب الحاجة.

وات


Current track

Title

Artist