هشام السنوسي: سعيد الجزيري إبتز نبيل بافون مقابل التراجع عن إسقاط قائمته عبر تسجيلات هاتفية

Written by on 17 December 2019

أفاد عضو الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري هشام السنوسي اليوم 17 ديسمبر 2019 خلال لقاء تقييمي حول التغطية الإعلامية لانتخابات 2019، أن مختلف الأحزاب والمترشحين لم يكونوا متساوين فيما يتعلق بالآداء والتغطية مضيفا أن هناك إذاعات وتلفزات غير قانونية تقف وراءها أحزاب هي قناة الزيتونة والتي وراءها حزب النهضة وقناة نسمة ووراءها قلب تونس وإذاعة القرآن الكريم ووراءها حزب الرحمة .

هذا وبين السنوسي أن الهايكا استغربت صمت هيئة الإنتخابات وعدم قيامها بإسقاط قوائم انتخابية مخالفة وهو يعتبر صمتا مريبا.

كما أفاد أن حجم الخطايا المسلطة على وسائل الإعلام التي قامت بمخالفات خلال الإنتخابات تجاوز المليار مشيرا أن الإذاعات لديها أقل خروقات بمجموع خطايا أقل من 100 ألف دينار .

وأضاف أن الخروقات تتعلق خاصة بالإشهار السياسي وتدخل في باب خدمة أجندات حزبية وسياسية.

هذا وكشف هشام السنوسي أن رئيس حزب الرحمة سعيد الجزيري قد قام بمساومة رئيس هيئة الإنتخابات نبيل بافون مقابل التراجع عن إسقاط قائمته خلال الإنتخابات من خلال ابتزازه عن طريق وجود تسجيلات هاتفية تجمعه ببافون وكذلك برئيسة فرع هيئة الإنتخبات ببن عروس.

يسرى قعلول


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist