منى علاني بن حليمة: “النزل ستبقى مغلقة في شهر سبتمبر ولا توجد عودة قبل شهر مارس 2021”

Written by on 21 April 2020

أفادت مكلفة بالإعلام في المكتب التنفيذي للجامعة التونسية للنزل، منى علاني بن حليمة، اليوم الثلاثاء 21 أفريل 2020، خلال مداخلتها في برنامج إكسبراسو، أن هذه السنة لا توجد سياحة والنزل ستبقى مغلقة، مبينة أنه حتى إذا كانت هناك إمكانية لفتح النزل في شهر سبتمبر ستبقى النزل مغلقة.

وبينت بن حليمة أنه تم تخصيص 7 آلاف غرفة مجانا على ذمة وزارة الصحة لاحتواء المواطنين العالقين بالخارج.

وأكدت بن حليمة أن الدولة بدأت في تحظير رفع الحجرالصحي، مشيرة إلى أنّ قطاع النزل والمطاعم والمقاهي هو  الأكثر قطاع الذي ستدوم فيه الأزمة، مشيرة إلى أنّ قطاع السياحة له وزن كبير في الاقتصاد التونسي له وزن على القطاعات الآخرى، مبينة أنه ما بين 350 و400 ألف تونسي سيتأثر من انعدام النشاط السياحي

وأشارت بن حليمة إلى أنّ قطاع السياحة مازال متأثر من أزمة 2015، مبينة أنّ الحكومة في تلك الفترة قامت باتخاذ 12 اجراء لمساعدة القطاع لكن لم يتم تفعيل سوى إجراء واحد، وفق تعبيرها.

وأكدت بن حليمة أنّه لم يقع إعانة القطاع السياحي من الضربات الإرهابية في سنة 2015.

وأبرزت بن حليمة أنّ العديد من أصحاب النزل فتحوا نزلهم مجانيا لاستقبال الطاقم الطبي والمواطنين العالقين في الخارج.

وأفادت بن حليمة أنّ الحدود الأوروبية والتونسية ستبقى مغلقة إلى غاية شهر لسبتمبر، مبينة أنّ النزل ستبقى مغلقة في شهر سبتمبر وبالنسبة للمهنيين في القطاع السياحي ليس هناك عودة قبل مارس وأفريل 2021.

وأكّدت بن حليمة أنّ القطاع السياحي من أكثر القطاعات المتضررة، وفق تعبيرها.

#Journée_SpécialeThème: Mesures spéciales Covid-19: Où en sommes nous?Mouna Allani Ben Halima FTH

Publiée par Express FM sur Mardi 21 avril 2020


Current track

Title

Artist