منجي الرحوي: النهضة خلقت حالة عدم الاستقرار كي يجعل أردوغان تونس قاعدة خلفية له في ليبيا

Written by on 4 August 2020

أكد منجي الرحوي عضو المكتب السياسي لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد والنائب في البرلمان في تصريحه لبرنامج اكسبرسو اليوم 4 أوت 2020 أنّ الدولة التونسية ليست في حالة إفلاس على عكس ما يقع الترويج له، وإمكانيات النهوض بالقطاع الاقتصادي ومجال الاستثمار ممكنة ومتاحة رغم صعوبة الوضع وفق قوله.

ودعا النائب في البرلمان ورئيس لجنة المالية سابقا إلى ضرورة وضع آليات جديدة للتمويل وتطوير أدوات التمويل التي تستعملها الدولة والمؤسسات المالية، لتتلاءم مع متطلبات المؤسسات الاقتصادية في البلاد.

وتابع الرحوي: “نحتاج إلى مخطط إعادة بناء، والكوفيد يمثّل فرصة لكن هذه الفرصة تتطلب إرادة”.

وأضاف الرحوي: “جلسة سحب الثقة من راشد الغنوشي حدثت فيها خيانات”.

وأشار الرحوي إلى أنّ النهضة قالت إنها كلفت رئيس الحركة ببدء مشاورات حكومية مع رئيس الجمهورية، رغم أن هناك حكومة أخرى قائمة، وهي بهذا كانت تضع البلاد في مرحلة “الـ K.O” وفق قوله.

وأوضح الرحوي أنّ النهضة خلقت حالة من الإرباك وعدم الاستقرار في البلاد وذلك لإيجاد كل الظروف لتسلل المجموعات الإرهابية للبلاد، وهي أجندة خارجية، ومخطط من أجل أن يجعل الرئيس التركي أردوغان من تونس أحد القواعد الخلفية له في الصراع الدائر في ليبيا والإعداد للحرب.. بما فيه ما وقع في الجنوب مع الجيش الوطني” على حد وصفه، مضيفا: “لكن جرت الرياح بما لا تشتهي السفن”.

 

منجي الرحوي عضو المكتب السياسي لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد ونائب بمجلس نواب الشعب#Expresso

Publiée par Express FM sur Lundi 3 août 2020


Current track

Title

Artist