بلدية تونس: عملية مداواة “الناموس” تأخرت هذه السنة

Written by on 29 May 2020

أفاد الدكتور عمر النيفر مدير حفظ الصحة وحماية المحيط ببلدية تونس اليوم 29 ماي 2020 على هامش إجتماع المجلس البلدي، أن عملية مداواة البعوض قد تأخرت قليلا هذه السنة، حيث انطلقت خلال شهر فيفري نظرا للتدخلات التي قامت بها البلدية على مستوى التطهير على إثر ظهور فيروس كورونا.

وأضاف أن عمليات المداواة تتم في أوقات مختلفة من اليوم وذلك على مستوى مختلف الدوائر البلدية.
هذا وبين النيفر أنه بالنسبة لسبخة السيجومي التي تعتبر منبعا للبعوض تم البدأ بمداواة المحيط الخارجي لها، في انتظار انخفاظ مستوى المياه داخلها لإتمام باقي العملية.

كما أشار أن بلدية تونس قد قد بدأت منذ شهر في القيام بتدخلات جوية للمداواة شملت المستنقعات الموجودة بمنطقة سكرة وأريانة.

وبين أن عملية المداواة قد شملت كذلك نقاطا داخل المنطقة البلدية على غرار باب بحر وسيدي البشير ودائرة الخضراء التي تضم دهاليزا تعتبر منبعا للبعوض.

هذا وأوضح الدكتور عمر النيفر أنه قد وقع منذ 10 أيام تفريغ أكثر من 25 دهليزا.
كما أفاد أنه قد وقع العمل على التقليص من المداواة الكيميائية والتركيز على العلاج العضوي.

يسر قعلول


Current track

Title

Artist