الهاروني: وجود قلب تونس ليس شرطا لمشاركة النهضة في حكومة الفخفاخ

Written by on 19 February 2020

أكد رئيس شورى حركة النهضة، عبد الكريم الهاروني، خلال ندوة صحفية، اليوم الإربعاء 19 فيفري 2020, أن وجود قلب تونس ليس شرط لمشاركة النهضة في حكومة إلياس الفخفاخ.

كما أشار أن قرار النهضة لم يتخذ بعد وتم تكليف المكتب التنفيذي و رئيس الحركة لمواصلة المشاورات في الدقائق الاخيرة و اتخاذ القرار النهائي، مؤكدا أن الحركة لم تتسلم بعد قائمة نهائية للحكومة لاتخاذ قرار نهائي ومشيرا أنه لم يقع بعد التوصل الى وثيقة تعاقد بامضاء كل الأطراف.

وشدد الهاروني على 3 محاور هامة للنهضة وهي إعادة إدماج وزارة البيئة مع الحكم المحلي ليدعم الحكم المحلي، عدم الإقتناع بتحييد وزارة تكنولوجيا الاتصال و الاقتصاد الرقمي، لكن لا بد من تحييدها و وزارات السيادة في انتظار من سيتوليها و استقلالية الشخصيات المعنية بها.

وأكد الهاروني أن النهضة تريد حكومة سياسية وليس حكومة مستقلين ليسوا مستقلين، مع التأكيد على أنه لا مجال لدخول شخصية بها شبهات فساد.

وأضاف الهاروني أن النهضة تعمل على تجنيب البلاد الانتخابات و هو مغامرة في أوضاع غير مستقرة: “سنعمل على حل في إطار الدستور و نثبت ان الأحزاب قادرة على الحكم”، مشيرا إلى إلتزام الحركة بقرار رئيس الجمهورية “لانه المرجع في غياب المحكمة استورية و هو الضامن الأول لحماية الدستور”.

صابرين بن محمود


Current track

Title

Artist