المواطنون الأفارقة قوّة فاعلة في الساحة العالمية.. تونس تؤكّد تعلّقها بالاندماج الإفريقي!

Written by on 6 July 2020

أكدت تونس، اليوم الاثنين 6 جويلية 2020، تعلّقها بالاندماج الإفريقي، باعتباره يمثّل رؤية متكاملة وتقدمية للمنظمة الإقليمية يقوم على مفهوم “المواطنة الإفريقية”، حيث يمثّل المواطنون الأفارقة قوّة فاعلة في الساحة العالمية.

جاء هذا التأكيد في بيان أصدرته وزارة الشؤون الخارجية بمناسبة احتفال تونس غدا الثلاثاء مع سائر البلدان الإفريقيّة باليوم الإفريقي للاندماج، والذي يتزامن مع الذكرى الأولى للانطلاق الرسمي “لاتفاقية المنطقة القارية الإفريقيّة للتبادل الحرّ” المنبثقة عن “إعلان نيامي”، والتي تهدف إلى تعزيز القدرة التنافسية للأسواق والمنتجات الإفريقية وتنويع التجارة البينية.

وجدّدت تونس في هذا البيان استعدادها للمساهمة في تفعيل مسار الاندماج وتجسيمه، باعتبار أنه يشكّل أفضل السبل لتحقيق النمو الشامل والمستدام للقارّة الإفريقية، عبر دفع الاستثمار وتوفير فرص التشغيل للشباب الإفريقي بما يستجيب لإنتظارات وآمال الشعوب الإفريقيّة وارتباط ذلك بمدى التقدّم في تحقيق اندماج اقتصاديات البلدان الإفريقيّة وتكاملها.

من جهة أخرى، ثمّنت تونس دور الإتحاد الإفريقي في مواجهة الأزمة العالمية الناجمة عن جائحة كوفيد19، مشيرة إلى أن هذه الجائحة أبرزت “هشاشة اقتصاديات العديد من الدول الإفريقية”، وهو ما يحتم “اعتماد استراتيجية شاملة ومتكاملة تساعد الدول على تجاوز مرحلة الركود الاقتصادي”.

وكانت أشغال الدورة العادية الثالثة والثلاثين لمؤتمر رؤساء دول وحكومات الإتحاد الإفريقي قد انتظمت بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا يومي 9 و10 فيفري الماضي تحت عنوان “إسكات البنادق، تهيئة الظروف المواتية لتنمية إفريقيا”.

واستعرضت القمة جملة من التقارير تهمّ بالخصوص إصلاح مؤسسات الاتحاد الإفريقي ومنطقة التجارة الحرّة القارية الإفريقية وقضايا السلم والأمن في إفريقيا، إضافة إلى موضوع انتخاب رئيس جديد للاتحاد الإفريقي لسنة 2020.

وات


Current track

Title

Artist