الشرطة الإسرائيلية تقتل فلسطينيا أعزل من ذوي الاحتياجات الخاصة!

Written by on 31 May 2020

قتلت الشرطة الإسرائيلية رميا بالرصاص السبت 30 ماي 2020 فلسطينيا بعمر 30 عاما من ذوي الاحتياجات الخاصة في مدينة القدس، قالت إنها اشتبهت بأنه يحمل سلاحا، ما أثار غضب واستنكار الفلسطينيين. واعتقدت الشرطة الإسرائيلية أن القتيل كان يحمل “غرضا مشبوها يشبه المسدس”، إلا أنه تبين لها فيما بعد أنه لا يحمل أي سلاح. واستنكرت حركة “فتح” بشدة “جريمة الحرب” المرتكبة بحق الشاب الفلسطيني، وحملت المسؤولية للحكومة الإسرائيلية ولنتانياهو “شخصيا”.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية ووكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن القتيل يدعى إياد خيري الحلاق، وهو فلسطيني في الثلاثين من عمره من منطقة وادي الجوز في القدس الشرقية المحتلة، ومن ذوي “الاحتياجات الخاصة”.

ووقع إطلاق النار بالقرب من باب الأسباط، أحد مداخل البلدة القديمة في القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل وضمتها عام 1967.

وقالت الشرطة الإسرائيلية في بيان إن عناصر شاهدوا الرجل “ومعه غرض مشبوه يشبه المسدس. طلبوا منه التوقف وبدأوا بملاحقته سيرا على الأقدام. وخلال ذلك، فتحوا النار على المشتبه به وتمت السيطرة عليه”. وتابع البيان أنه “لم يتم العثور على أي سلاح في المكان”.

أ ف ب


Current track

Title

Artist