الاتحاد الدولي للنقل الجوي يدعو إلى مزيد الاستثمار في وقود الطائرات المستديم

Written by on 11 July 2020

دعا الاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا”، الوكالة الدولية للطاقة، إلى إعطاء الأولوية للاستثمار في الطاقة المتجددة للنقل الجوي خلال مرحلة ما بعد كوفيد -19 بالتزامن مع تنفيذ هدف تقليص الانبعاثات الجوية إلى النصف بحلول 2050 مقارنة بسنة 2005.

وأضاف الاتحاد في بلاغ له أن العالم يجب أن يبني سياساته بشكل أفضل بداية من كوفيد -19 من خلال إيلاء اهتمام خاص للاستثمارات في تكنولوجيا تقليص انبعاثات الكربون وفي الطاقات المتجددة في النقل التي تخلق فرص عمل وتدفع قطاع النقل نحو انبعاثات أقل.

وتبلغ القدرة الانتاجية للوقود المستديم للطائرات حاليا ، 50 مليون لتر سنويا ويجب ان يصل الى 7 مليارات لتر سنويا ( 2 بالمائة من الاستهلاك سنة 2019 ) ليبلغ مستويات تنافسية مع الوقود التقليدي.

واعتبر “إياتا” أن نسبة انتاج وقود الطائرات المستديم لاتزال ضعيفة لكي يستطيع القطاع تحقيق هدف تقليص استخدام الوقود التقليدي رغم المكامن المثبتة والجهود المبذولة من قبل شركات الطيران في هذا الاتجاه.

ويتيح الوقود المستديم للطائرات تقليص انبعاثات غاز ثاني اكسيد الكربون بنسبة 80 بالمائة من الانبعاثات مقارنة بالوقود التقليدي ويستخدم موارد مستديمة لا تنافس قطاع الغذاء والمياه ولا تضر بالتنوع البيولوجي على حد تعبير “إياتا”.

وقال المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي إياتا ” ألكسندر دو جينياك : “ان الموارد الهامة التي تستثمرها الحكومات حاليا لاستعادة النشاط بعد أزمة كوفيد -19 يمكن أن تساعد في دفع الانتقال الطاقي في صناعة الطيران مما يتطلب من المتدخلين في هذا المجال العمل سويا بهدف رفع إنتاج الوقود المستديم للطائرات”.

وأضاف “لا يزال إنتاج الوقود المستديم دون المستوى الضروري الذي يتيح تخفيض الأسعار إلى مستويات تنافسية ويمكن بلوغ 2 بالمائة سنة 2025، إذا ما استفادت الحكومات من الوضع القائم لإرساء سياسات تجمع الاطر الجبائية والتشريعية التي تدعم إنتاج الطاقة النظيفة وتوفير الموارد لدفع إنتاج هذا النوع من الطاقة.

 

وات.


Current track

Title

Artist