محرزية العبيدي: “حين يأخذ التيار الوزارات التي طلبها، ما الضامن لاستقلالهم حينها؟”

Written by on 19 November 2019

أكّدت القيادية بحركة النهضة محرزية العبيدي اليوم 19 نوفمبر 2019 لدى حضورها ببرنامج كلوب إكسبراس أنّ رئيس الحكومة المكلّف الحبيب الجملي لم ينخرط في حكرة النهضة رغم انّه كان من الأسماء التي تقترحها الحركة في 2011 و2014، قائلة: “معايير الاختيار كانت لكون الجملي رجل اقتصاد، خاصة وأنّ الاقتصاد الفلاحي والريفي من القطاعات الهامة في بلادنا” نافية أن يكون قد تم فرضه من قبل رئيس الحركة راشد الغنوشي “أؤكّد أنّه الشخص الذي حاز أكبر عدد من الأصوات” وفق وصفها.

وتابعت العبيدي أنّ اللقاء الأول بين رئيس الحكومة المكلّف ومختلف الأطراف السياسية، لقاء تشاوري بحت، حول الرؤية والبرنامج، والمرحلة القادمة هي مرحلة التركيبة، أين تناقش فيها الأسماء، مشيرة إلى أنّ النهضة قدّمت ورقة عمل، انطلقت فيها من البرامج.

وتساءلت العبيدي بخصوص شروط التيار الديمقراطي للدخول في الحكومة بقولها: “حين يأخذ التيار الوزارات التي طلبها، ما الضامن لاستقلالهم حينها؟ إنّما يجب أن نضع برنامجا يضمن أن تكون الوزارات مستقلة وأسأل هنا: “ما هو برنامجك كي تكون هذه الوزارات مستقلة؟” وفق قولها.

وعدّت العبيدي المهمّة صعبة لدى سؤالها عن العمر المتوقع لهذه الحكومة.. قائلة بخصوص بقيّة الأسماء التي كانت مقترحة لرئاسة الحكومة: “الناس الذين فكرنا فيهم وطرحنا أسماءهم ليسوا ‘فرايجية’، ونعرف أن لديهم رؤية واطّلاع وقراءة للمشهد” وفق تعبيرها.

#ClubExpressمحرزية العبيدي (القيادية بحركة النهضة)أسباب إختيار حبيب الجملي رئيسا للحكومة وإلا أي مدى هو مستقل عن الحركةرفض مشاركة حزب قلب تونس في الحكومة والموقف من تشاور الجملي معه صباح اليومغياب حركة النهضة عن المشاورات مع رئيس الحكومة اليومأسباب وخلفيات موقف النهضة المتعلق بتحييد وزارات السيادةالعلاقة مع التيار الديمقراطي وحركة الشعب بعد الموافقة على مطالبهما

Publiée par Express FM sur Mardi 19 novembre 2019

 


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist