دراسة: حوالي 350 أمني هاجروا إلى قطر منذ الثورة

Written by on 21 May 2019

بينت دراسة أعدها كل من l’economiste maghrebin ومؤسسة فريديريش ناومان حول واقع الهجرة المهنية في تونس، أنه تم تسجيل هجرة 347 من أعوان الأمن والقوات المسلحة إلى قطر بعد الثورة والذي يعتبر البلد الوحيد الذي ينتدب أعوان الأمن التونسيين.

هذا وبينت الدراسة أنه بين سنة 2000 و 2011 حقق العدد الجملي للإطارات التونسية المقيمة بالخارج ارتفاعا ب 60% حيث بلغ 7243 شخصا سنة 2011.

هذا وتم تسجيل هجرة 45% من الأطباء الشبان سنة 2017 مقابل 12% سنة 2012.
وقد بين محمد مذكور ممثل مكتب الدراسات الذي قام بالدراسة أن هناك حوالي 10 آلاف تونسي قد هاجروا إلى الخارج، في عديد المجالات ،مشيرا أن عدد الرجال أكثر من عدد النساء وخاصة الطلبة في مجال المعلوماتية والمهندسين.

هذا وأضاف أنه على سبيل المثال تطلب فرنسا سنويا عددا كبيرا من المهندسين يتراوح بينى5 و 6 آلاف مهندس، مشيرا أن أوروبا هي الوجهة الأولى للشباب التونسي.

كما بين محمد مذكور أن هناك عددا كبيرا من الأطباء التونسيين الذين يهاجرون إلى أوروبا كما أن هناك عددا كبيرا من الأساتذة الذين يهاجرون إلى كندا وذلك بسبب الوضعية المهنية المريحة.

وأفاد كذلك أن هناك نموا لهجرة أصحاب الشهائد من التكوين المهني في عدة مجالات على غرار اللحام والصيانة الميكانيكية والإلكترونية، وذلك عن طريق وكالة التعاون الفني.

هذا وأضاف محمد مذكور أن تم تسجيل خلال سنة 2018 هجرة قرابة ألف أستاذ جامعي وحوالي 400 طبيب و200 مهندس و400 كفاءة من التعليم العالي.

وأشار أنه بخلاف ذلك هناك العديد من الأساتذة الجامعيين الذين يعملون في دول الخليج ولا توجد عنهم إحصائيات محددة.

 

يسرى قعلول


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist