شكري بن عبدة: “القروي يمكن أن يطعن في نتائج الانتخابات الرئاسية في حال عدم فوزه”

Written by on 24 September 2019

أفاد أمين عام الحزب الاشتراكي الدستوري ورئيس قائمته عن تونس1، شكري بن عبدة، اليوم الثلاثاء 24 سيتمبر 2019، خلال حضوره ببرنامج كلوب اكسبراس، أن الحزب كان سيأتلف مع بعض الأطراف المقربة منه مثل المستقلين وشخصيات وطنية لكن في الأخير قرر أن يتقدم للانتخابات التشريعية بمفرده، مشيرا إلى أن الحزب قادر على أن يكون له دور مع كل القوى الوطنية.

وأكد بن عبدة أن الانتخابات الرئاسية فاجأت الجميع، مبينا أن العائلة الوسطية من المفترض أن تتفق على مرشح واحد وذلك لمجابهة هذا التشتت الموجود حاليا، مشيرا إلى أن هناك مشكلة وهي “حرب زعامات”، حسب تقديره.

وأضاف شكري بن عبدة أن هذه المشكلة ممكن محاربتها بروح المسؤولية وروح الواقعية، مؤكدا أن موقع رئيس الجمهورية هو موقع مسؤول على الأمن القومي، معتبرا أن هذا الموقع خطير جدا، حسب قوله.

وأشار بن عبدة أن الحزب الاشتراكي الدستوري اتخذ موقفا من المرشح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي، مبينا أنه لا بد من تسوية وضعيته، مشيرا إلى أنه في صورة عدم فوزه في الانتخابات سيطعن القروي في هذه النتائج، وفق تعبيره.

وقال بن عبدة “إن البلاد التونسية في مفترق طرق خطير جدا”، لذلك اقترح الحزب الاشتراكي الدستوري أن يعزز دور قوة الدولة ومؤسساتها، وحماية الحقوق والحريات، بالإضافة إلى ضرورة محاربة الفساد.

وأشار بن عبدة إلى أن الحزب سيكون مع المحافظة على المرفق العمومي كالصحة والتعليم، بالإضافة إلى المؤسسات التي لها بعد استراتيجي والتي لها علاقة بالأمن القومي كالشركة الوطنية للكهرباء والغاز، الفسفاط والشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه، قائلا: “اللي عندو ارتباط بالأمن القومي لا يمكن التفريط فيه”.

وأضاف بن عبدة أن تونس1، تعاني من عديد المشاكل أهمها: البطالة، تدهور البنية التحتية، اختناق في المخطط المروري، لذلك أكد على ضرورة الحفاظ على التوجهات العامة التقليدية مع تركيز الادارة الرقمية والعمل على إيجاد آليات لتشغيل الشباب.

وأكّد أن الحزب سيعمل على الترفيع في قيمة المنح المقدمة للفئات الضعيفة والعناية بهم.


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist