دنيا بن عصمان: “الحزب الدستوري الحرّ حزب فاشي، ولن نتحالف مع النهضة”

Written by on 3 October 2019

أفادت مرشّحة حزب التكتّل للإنتخابات التشريعية عن دائرة تونس 2، دنيا بن عصمان، اليوم الخميس 03 أكتوبر 2019، لدى حضورها ببرنامج بالسياسة، أن حزب التكتل لن يدعم نبيل القروي في الدور الثاني للانتخابات الرئاسية.

وأكدت دنيا بن عصمان أن حزب التكتل الديمقراطي لن يتحالف مع حزب النهضة وحزب الدستوري الحر، معتبرة أن مواقف الحزب الدستوري الحر من الحريات فيها نوع من مساس من الحرمة الجسدية، مؤكدة على أن هذا الحزب فاشي، قائلة: “الحزب الدستوري الحر فاشي”.

وردا على سؤال منظمة المادة 19 والمتعلق بالحقوق الفردية، أكدت بن عصمان أن حزب التكتل الديمقراطي سيكون داعما ومدافعا على الحريات التامة، معتبرة أن الحريات حق من حقوق المواطنين.

وأشارت بن عصمان إلى برنامج الحزب على المستوى الجهوي في تونس 2، بقولها إنّ الحزب سيعمل على استرجاع كرامة المواطن التي اعتبرتها أولوية، مبينة أن الدولة لا بدّ من أن تتحمّل مسؤوليتها الاجتماعية في خصوص كرامة المواطنين، معتبرة أن ما تقوم به بعض الأحزاب من توزيع المساعدات وتوثيق ذلك بالصور إهانة، مؤكدة على أن الحزب سيعمل على النهوض بالقطاعات التنافسية والمستقبلية، والنهوض بالمرافق العمومية كالصحة والتعليم والنقل، وفق قولها.

وعبّرت بن عصمان عن موقفها من المؤسسات العمومية، مشيرة إلى أن هناك إمكانية لإعادة إصلاحها وعدم خوصصتها مثل شركة الخطوط التونسية، مبينة أنه لا بدّ من أن تكون هناك إرادة سياسية لتصليحها، مضيفة أنّه يجب إصلاح شركة فسفاط قفصة وتطويرها وذلك لخلق مواطن شغل لمواطني الجهة.

وأكدت دنيا بن عصمان أنه لا توجد مشكلة في النظام السياسي الحالي، بينما اعتبرت أن المشاكل موجودة في الأشخاص الذين حكموا وشرّعوا، قائلة: “الأشخاص الذين حكموا لمدة 5 سنوات لم يقوموا بإنجاز المحكمة الدستورية، ومحاسبة كل من حزب تحيا تونس والنهضة والنداء” معتبرة أن هذه الأحزاب الحاكمة كانت سببا في المشاكل الموجودة حاليا.


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist