بيان النهضة: المفاوضات مع التيّار والشعب فشلت، ونتعهّد بتقديم حكومة كفاءات وطنية!

Written by on 23 December 2019

عبّر المكتب التنفيذي لحركة النهضة، مساء الأحد 22 ديسمبر 2019، عقب الاجتماع الاستثنائي برئاسة الأستاذ راشد الغنوشي، خصّصه لتدارس المستجدات السياسية والتفاعل مع ملف مفاوضات تشكيل الحكومة، وفي هذا السياق يهم المكتب أن يعبر عن:

1. تفاجئه بموقف التراجع عن المشاركة في الحكومة القادمة التي عبر عنها كل من حزب التيار الديمقراطي وتحيا تونس وحركة الشعب خاصة بعد سلسلة من اللقاءات غير الرسمية والرسمية بإشراف السيد الحبيب الجملي رئيس الحكومة المكلف وما سجّل من تقدم إيجابي في عدد هامّ من النقاط الخلافية والالتقاء حول أرضية مشتركة، وحركة النهضة اذ تحترم المواقف التي تمّ التعبير عنها فإنها تقدر ان منهج الحوار والتفاوض الذي تمّ بين مختلف الأطراف مكسب وطني يضاف ما سبقه على هذا الدرب في إدارة الشأن الوطني ورعاية المصالح العليا للبلاد.

2. تقديره للمرونة الكبيرة التي ابدتها حركة النهضة خلال الجولة الأخيرة من المفاوضات ورفع كل العراقيل من اجل إنجاح هذه الجولة من المفاوضات وتقديم كل التنازلات  للتوصل الى توافقات مبدئية تساعد على مشاركة واسعة وتوفير حزام سياسي مناسب.

3. يجدد دعمه لرئيس الحكومة المكلف السيد الحبيب الجملي ولجهوده من أجل تشكيل حكومة اصلاح وإنجاز، ودعوته الى الاستفادة القصوى من جولات الحوار السابقة سواء من جهة البرنامج او الكفاءات الوطنية التي بإمكانها تحمل المسؤولية، وان يتم الإعلان عن حكومته في أقرب الآجال.

4. يعتبر ان المفاوضات مع الحزبين المذكورين (التيار وحركة الشعب) قد فشلت وانتهت رغم الاستجابة للمطالب التعجيزية والمشطة التي طالبا بها.

5. تجدد النهضة باعتبارها الحزب الفائز المكلف بتشكيل الحكومة ، تعهدها بتقديم حكومة كفاءات وطنية مفتوحة امام الجميع في الأيام القليلة القادمة ان شاء الله.

للتذكير فإنّ ”قلب تونس يدعم بقوة تشكيل حكومة كفاءات وطنية“ وفق بيان صادر عنه أمس..


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist