باتريس برغاميني: “هذا موقفنا إن اختارت الحكومة القادمة شريكا آخر غير الاتحاد الأوروربي..”

Written by on 28 November 2019

أكّد باتريس برغاميني سفير الاتحاد الأوروبي بتونس اليوم 28 نوفمبر 2019 لدى حضوره ببرنامج صباح إيكوماغ بمدنة الثقافة لمواكبة فعاليات EU4YOUth المنظمة من قبل الاتحاد الأوروبي، حول رأيه من تخصيص الاتحاد لاعتمادات بلغت 10 مليار يورو منذ 2011 إلى اليوم وهل تم استغلالها على نحو جيّد أم لا، بقوله إنه يوجد دوما ما يمكن فعله لجعل الأمور تسير على نحو أفضل.

وأضاف برغاميني عودا على تصريحه لصحيفة «لوموند»، من أنّ الاتّحاد الأوروبي هو الداعم الأساسي للاقتصاد التونسي، وأنّ “لوبي عائلات” يتحكم في الاقتصاد بتونس، و”يمنع أيّ منافسة من المؤسسات الصغيرة والمستثمرين الشباب” وهو ما اسنتكره الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بشدّة واعتبر الاتحاد أنّ هذه التصريحات فيها إساءة كبرى لتونس ولشعبها ولمؤسساتها ومنظماتها، رافضا تدخّل السفير الأجنبي في المشهد السياسي والاقتصادي الوطني بهذه الطريقة التي وصفها بـ  “السافرة”، ردّ على ذلك بقوله إنّ هذه التصريحات وإن أغضبت منظمة لأعراف فإنها لم تغضب “كونكت” أو “اتحاد الشغل”، والبنك الدولي قد قال الشيء نفسه مؤخرا وفق تعبيره.

وبيّن برغاميني أنه يدعو إلى تحرير المبادرات ومنح الفرصة أكثر للشباب للاستثمار وبعث المشاريع.

وحول المبلغ المزمع ضخّه من قبل الاتحاد الأوروبي لتونس في الفترة القادمة صرّح برغاميني بقوله إنّه لا يعلم بشكل محدّد لأنّ المبلغ السابق كان في سياق ماليّ معيّن، وستدخل السلطات التونسية والفرنسية في مفاوضات الفترة القادمة لتحديد قيمة المبلغ الذي ستتحصل عليه تونس بعد 2020 لمدة 7 أو 8 سنوات.

وصرّح برغاميني أنّ السبب الثاني لكونه لا يعلم بعد قيمة المبلغ الذي سيضخّ في الفترة القادمة يرجع لكون هذا الأمر عائد لتونس، قائلا: “تونس اختارت أوروبا، واختارت الديمقراطية، لأسباب مشتركة منها التاريخ المشترك والجغرافيا، بالإضافة إلى الاحتفال بين الشريكين العام القادم بـ 25 سنة من العلاقة بينهما، وإذا ظلّت التوجهات للحكومة القادمة الجديدة كما هي، فنحن هنا وندعم كلّ ما من شأنه أن يحقق الأهداف التي قامت لأجلها الثورة.. لكن إن قالت الحكومة الجديدة: سننظر في شريك آخر، مثل الصين أو آسيا.. فهي حرة في ذلك، وهذا من حقها.. لكن الاتحاد الأوروبي وقتها لن يقدّم 10 مليار أورو مثلما كان”.

 

Suivez votre émission #EcoMag Spéciale en direct de #EU4YOUth à la Cité de La Culture

Publiée par Express FM sur Jeudi 28 novembre 2019


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist