اللبنانيون المحتجّون في الشارع لليوم الرابع على التوالي

Written by on 20 October 2019

بدأ الآلاف من اللبنانيين من رجال ونساء وأطفال صباح الأحد 20 أكتوبر 2019 التجمع في بيروت ومدن أخرى استعداداً للتظاهر لليوم الرابع على التوالي، للمطالبة برحيل الطبقة السياسية التي يحملون عليها فسادها وعجزها عن إدارة أزمة اقتصادية خانقة.

وتأخذ التحركات منحى تصاعدياً منذ الخميس مع ازدياد أعداد المتظاهرين تباعاً وخروج عشرات الآلاف من مختلف المناطق والاتجاهات السياسية إلى الشوارع، مكررين شعار “ثورة” و”الشعب يريد إسقاط النظام”.

وانهمك متطوعون في سط بيروت صباحاً في تنظيف الساحات والشوارع بعدما تولت مجموعات منهم تقسيم المهام وتوزيع الأكياس والقفازات على الشبان والشابات الذين عملوا بحماسة.

وقالت سناء (40 عاماً) لوكالة فرانس برس الأحد في بيروت “أتظاهر لإسقاط رجال (الرئيس اللبناني ميشال) عون وحكومته الفاسدين”.

وأضافت “نريد قيادات جديدة في الحكم بموافقة الشعب”.

وشهد السبت أكبر حشود منذ بدء التحرك في كل المناطق من الجنوب الى الشمال مرورا بالعاصمة.

في وسط بيروت، عقد متظاهرون حلقات رقص ودبكة، وارتفع صوت الأغاني المسجلة والأناشيد الوطنية في عدد من أماكن التجمع. وأحضر البعض معهم آلات موسيقية استخدموها لمواكبة المتظاهرين في الهتافات.

في بعض زوايا التجمع، حمل آخرون معهم النراجيل وورق اللعب.

على بعض الجدران حيث المحال التجارية الفاخرة والمصارف، ترك متظاهرون شعاراتهم، وبينها “لبنان للشعب” و”الوطن للأغنياء، الوطنية للفقراء”.

أ ف ب


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist