أعضاء من هياكل حركة “تحيا تونس” بالمنستير يستنكرون موقف أعضاء آخرين بخصوص دعم ترشح الزبيدى للرئاسية

Written by on 10 August 2019

أعرب أعضاء من المكتب الجهوي والهياكل المحلية والقاعدية وأعضاء المكتب الوطني والهيئة السياسية وعدد من المنتمين لحركة “تحيا تونس” بالمنستير عن استيائهم من موقف الكاتب العام الجهوي للحركة بدعوة المجلس الجهوي الموسع للانعقاد دون التشاور مع أعضائه وإصدار بيان يدعو فيه يوسف الشاهد الى مساندة ترشح عبد الكريم الزبيدى للانتخابات الرئاسية.

واعتبروا في بيان أصدروه اليوم السبت وحمل توقيع 63 شخصا أن ما أتاه الكاتب العام باستعمال ختم المكتب الجهوي على نص البيان تم دون احترام اخلاقيات الرجوع الى الهياكل، وفيه خرق صارخ للنظام الداخلي وتعسف في استعمال الصفة واعتداء على ارداة هياكل قانونية منتخبة.

واكدوا تمسكهم والتزامهم بقرار المجلس الوطني الموسع للحزب والذى اقر بالاجماع ترشيح رئيس الحركة يوسف الشاهد للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها، مبينين أنه الاختيار الأنسب لخدمة تونس ولضمان امنها ووحدتها واستقرارها، وفق نص البيان.
واقترحوا سحب الثقة من الممضين على البيان الذى وصفوه ب”اللامسؤول”، وطالبوا قيادة الحزب بإحالتهم على لجنة النظام الداخلي واتخاذ الاجراءات التأديبية في شأنهم.

يذكر أن أعضاء من المكتب الجهوي والكتاب العامين المحلييين وهياكل محلية وقاعدية وأعضاء المكتب الوطني ورؤساء بلديات في حركة تحيا تونس بولاية المنستير أصدروا بيانا حمل توقيع 22 شخصا يوم الخميس الماضى ، أكدوا فيه دعمهم ترشح وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، ودعوا رئيس الحزب يوسف الشاهد وأعضاء المكتب السياسي لمساندة هذا الترشح والتفاعل معه باعتباره ضامنا للمسار الديمقراطي وحامي المكاسب الوطنية.

وات

(Visited 109 times, 1 visits today)

Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Continue reading

Current track

Title

Artist